بدأت الأسئلة تتوافد على الشبكة العنكبوتية برمتها بعد إنتشار هذه القصيدة التي دخلت قلوب المواطنين وإنتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بالأخص موقعي تويتر وفيسبوك.

وروى الشاعر حمد سامي قصة قصيدته “يريد أن يلعب فبكى”، كاشفاً عن موقف حدث له مع جني يمني أعجب به بعد أن تحدث معه.

قال الشاعر حمد سامي في لقاء إعلامي: كان هناك جن يمني يطير من جنوب المملكة إلى شمالها. توقف بجانبي وجلس يتحدث معي.

وأوضح: لم أكن خائفا أو مرتبكا، وكنت سعيدا وأنا أتحدث معه.

وتابع: بعد أن تحدثنا وتحدثنا لفترة طويلة فجأة قال: أحبك. ماذا عن الانضمام إليك؟”